التخطي إلى المحتوى

 

 

في زيارة مفاجئة له إلى مستشفى سمنود بمحافظة الغربية، من أجل الإطمئنان على حسن سير الخدمات، قام رئيس مركز ومدينة سمنود رمضان عيد، بإحالة خمسة وستين طبيبا للتحقيق بسبب الإهمال.

حيث أن رمضان عيد اكتشف خلال هذه الزيارة أن الأطباء الخمس وستون قاموا بترك أماكن عملهم في مواعيد العمل الرسمية، ما اعتبره إهمالا وتقصيرا في أداء العمل.

كما تفقد رمضان عيد صيدلية المستشفى للتأكد من توفر المستلزمات الطبية اللازمة.

وأكد رمضان عيد أنه سيم التعامل مع أي تهاون بنفس الطريقة وذلك بالإحالة الفورية على التحقيق، مؤكدا أنه لا مكان لمن يقصر أويسهين في أداء عمله وخدمة المواطنين على أحسن وجه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.