التخطي إلى المحتوى

اتخذ بعض غريبي الأطوار من البحث عن الجن والروحانيات مهنة لهم يعيشون عليها وبرعوا فيها بشدة بسبب هلع الناس أو الفضول الذي يسيطر عليهم والذي يعجلهم يعتقدون بوجود الجن والأشباح بمنازلهم، وبالتالي استغلت شركة إيطاليه شغف المهتمين بالروحانيات وقامت بتصميم جهاز صغير بحجم الأى فون يكتشف بمقتضاة وجود الجن والأشباح في المنازل من عدمها .

ويبلغ سعر الجهاز 130 جنية استرليني أي ما يعادل الف 524 جنيها مصريا،  والجهاز مزود بميكروفونين أحادية وبجهاز تسجيل لكي يتمكن من التقاط ظواهر الصوت الإلكترونية التي لا يستطيع الإنسان سماعها أو تسجيلها .

ويطلق علي الجهاز Ghost Ark وتم الإستعانة بمهندس ياباني مصمم روبوتات لكي يستطيع ان يطبق احدث ما توصلت لة التكنولوجيا في هذا المجال ومن ثم يطبق علي الجهاز كاشف الجن والأشباح بالمنازل .

1bc1nqfdlzvd5bbcf010

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *