التخطي إلى المحتوى

في لقاء خاص وحصري قامت الإعلامية لميس الحديدي بأجراء أول حوار مع الشاعر الكبير عبد الرحمن الأبنودي من على فراش المرض، وبالتحديد من داخل غرفته بمستشفى مجمع الجلاء العسكري الطبي.

وخلال الحوار رغم سوء حالة الأبنودى، أنما ظهر متفائل بعض الشئ، وطالب من جمهوره أنهم لا ينسوه، وقال :صحيح أنا حالتي “مش كويس”  بس بين أيادي أمينة.

وعن تفاصيل حالة الأبنودى الصحية ، قال الأبنودى أنه يعيش بلا رئة الأن، بسبب السجائر الذى كان يتناولها فى الفترة الأخيرة بشراهة، ففسدت الرئة، وأكد أنه الأن مثل السمك يتنفس من الخياشيم الخياشيم وهي أشياء صغيرة جداً. كما أنه يعانى أيضا من جلطة دموية في ساقه اليمنى.

وفى نهاية الحوار طالب لشاعر الكبير عبد الرحمن الأبنودي من جمهوره، أنهم لا ينسوه، كما طالب من لديه دين مالى عنده أن يسامحه.

لقاء خاص مع الشاعر الكبير عبدالرحمن الأبنودي من داخل المستشفي

https://www.youtube.com/watch?v=lrHOm7tLf80

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *