التخطي إلى المحتوى

نتابع جميعا ما يحدث بأثيوبيا الآن والثوره الأثيوبيه التى حدثت والتى أدت الى توقف العمل فى بناء سد النهضه الأثيوبى الان وقطع كل الطرق المؤديه إليه من قبل الثوار الشباب من الشعب الأثيوبى ونزول الجيش الأثيوبى الى الشوارع فى مظاهر عنف مستمره فهو بحسب كلام الثوار لايتفاهم اما القتل أو الاعتقال وقد أنتشرت الكثير من الاخبار عن وجود قرار دولى بوقف تمويل سد النهضه ولكن حقيقة هذا القرار أنه قد تم أصداره منذ عام 2014 وتحديدا بشهر أبريل وذلك بعد عدة مناقشات محتده بين مصر وأثيوبيا وعليه تقرر وقف تمويل أوروبي روسي صيني لسد النهضه لانه سيضر بحصة مصر من المياه ويأخذ منها نحو 20% ويؤدى الى حالة جفاف والغريب ان ذلك القرار لم يؤثر على بناء السد على الاطلاق بل تم اكماله الى الآن ووصلت تكلفته الىى المليار دولار وهو الأمر الذى أكد أن هناك أيدى خفيه تعملى على تمويل أثيوبيا ومن شأنها ألحاق الضرر بمصر .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.