التخطي إلى المحتوى

علق الكاتب والمحلل العسكري “يوسي يهوشع” على هرب الجنود الإسرائيليين من موقع عملية دهس زملائهم وعدم إطلاقهم النار على المنفذ الذي دهسهم بعجلات شاحنته وفضلوا الهروب

وقال انه كان من الواجب على كل جندي يحمل سلاحاً في المنطقة بدلا من الهروب ان يطلق النار على سائق الشاحنة بدلاً من الفرار بأرواحهم،

وتابع ان ما رأيناه من الجنود الشباب الذين سيصبحون فى المستقبل فى مراكز قيادية وكانوا في وقت التدريب، تدريب للضباط ومع ذالك فروا  هاربيين على عكس المنتظر منهم.

وقال ان مشهد هروب الجنود من ساحة العملية “صدمة كبرى” وان تلك المشاهد ستظل فى أذهان الفلسطينيين كمشاهد انتصار، وان صور عملية الهروب ستساهم في زيادة العمليات الإرهابية.

وقال “أكتب هذه الكلمات وقلبي يقطر دما، فكمقاتل وكضابط احتياط أصيب بإعاقة خلال خدمته العسكرية أشعر بالخجل لما شاهدته عيناي”

هذة الكلمات تعبر عن حالة السعادة التي بها الشعب الفلسطيني والعربي الآن ونتذكر قول الله تعالى

(لَا يُقَاتِلُونَكُمْ جَمِيعًا إِلَّا فِي قُرًى مُحَصَّنَةٍ أَوْ مِنْ وَرَاءِ جُدُرٍ ۚ بَأْسُهُمْ بَيْنَهُمْ شَدِيدٌ ۚ تَحْسَبُهُمْ جَمِيعًا وَقُلُوبُهُمْ شَتَّىٰ ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لَا يَعْقِلُونَ)

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.