التخطي إلى المحتوى

تعرض لاعب الزمالك سابقا ونجم فريق سبورتنج ليشبونة حاليا محمود عبد الرازق الشهير بشيكابالا إلى أزمة مالية قوية أدت إلى تواجده في البرتغال بدون منزل أو سيارة.
وأًصبح شيكابالا في هذا الوضع السيء بسبب عدم دفعه قسط المنزل الذي يسكنه في البرتغال والذي يبلغ أربعة آلاف يورو ، وبالتالي اضطر صاحب السكن أن ينهي عقده مع شيكابالا وإخراجه من المنزل نهائيا لعدم تسديدة أي مبلغ من القسط.
وأيضا أصبح شيكابالا بدون سيارة لنفس السبب عدم تسديد قسط السيارة المطلوب منه شهريا.
ورفض فريق سبورتنج ليشبونة تسديد أي مبلغ من هذه المبالغ الخاصة باللاعب شيكابالا لقسط منزله وسياراته وذلك لعدم التزامه وتغيبه عن تمرين النادي منذ شهر أغسطس الماضي دون أي أسباب تؤدي إلى ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *