التخطي إلى المحتوى

النجم الكبير  محمد رمضان الذى كان حديث الكثيرون فى اليومين الماضيين بعد الكثير من الاخبار عن اطلاق نيران عليه من نوعية الخرطوش من قبل شخص مجهول كان يقف بعيدا عن السياره التى يقودها رمضان وهو عائد من تصويره فيلمه الجديد جواب اعتقال وفى طريقه على المحور واصيب زجاج السياره وفقدت السياره اتزانها ولكنه لم يصب بشىء وكتب عبر صفحته الرسميه بفيسبوك التالى.

 محمد رمضان

بعد ان صرحت جهات الأمن بان ما من شىء مما قيل صحيح وكل ما حدث هو حجاره صغيره ارتطمت بالصدفه بزجاج سيارته مما أدى الى كسر الزجاج الخاص بالسياره وانتشرت اخبار اخرى انه تم توبيخه من قبل جهات امنيه وآخر ما نشره رمضان هو التالى:

كلامي لكل الصحفيين الغير صادقين الظالمين فقط، لم تحدثني أي جهة أمنية لتوبيخي كما كتبتم، ولم يستطيع أحد توبيخي وجهًا لوجه ولا تليفونيًا، ولا إجباري على ما أكتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.