التخطي إلى المحتوى

صرح وزير التربية والتعليم، الدكتور محمود أبو النصر، أن شهادات الثانوية العامة المخطوطة المتبعة كأحد إجراءات الثانوية العامة خلال الأعوام السابقة قد قامت الوزارة بإلغائها.

وأكد سيادته أن القرار قد جاء بعد أن وجد أن تلك الشهادات تتكلف مبالغ مالية طائلة، وأن أغلب طلاب الثانوية العامة لم يكونوا يحصلون على تلك الشهادات بشكل فعلي رغم أن تكلفة الشهادة الواحدة كانت تصل إلى حوالى 18 جنيها، وأن عدد الطلاب سيتجاوز 400 ألف طالب وطالبة.

وقد أكد سيادته أن وزارة التربية والتعليم قد قامت بتحويل هذه الشهادات المخطوطة إلى نظام تكنولوجي، وقد صممت شهادة على الحاسب الآلي، وأفاد سيادته أن من يريد الحصول على شهادته عليه أن يقوم بطلبها من الإدارة العامة للإمتحانات تبعا لبياناته المعتمدة في وزارة التربية والتعليم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *